كل ماضينا يرقد بيننا | أنيتي كرسماك | ترجمة: رائد أنيس الجشي

العدد 194 | 7 تموز 2016

لم نذهب يومًا إلى المقبرة

لم نذهب يومًا إلى مقبرة

ولكنني ما زلت أتذكر يدك في يدي

و شعور القيادة في أوج الليلة المظلمة

لذلك اختفى كل شيء عدا الموسيقى

التي حملتنا إلى البعيد

حملتنا إلى مناطق مهجورة

ذات قطن يانع وأزهار في كل مكان

إلى مقبرة معدات تالفة

خطوط الطاقة وصوت الكهرباء

الصوت الوحيد المتواجد حين كنا نمارس الحب.

 

لم نذهب يومًا إلى مقبرة،

مع أنه انتهى بنا المطاف مرات عدة

وسط حقول ثلجية مترامية،

نشاهد أفلام الكرتون في السيارة مثل الأطفال.

حين لا يجدون مكاناً آخر يقصدونه.

 

لم نذهب يوماً إلى مقبرة،

حتى حين هجرنا الكلام،

وتركنا أيادي بعضنا

ونسينا لون عينينا،

ونحن نتشمس عراة على العشب.

 

لم نذهب يوماً إلى مقبرة

وعندما أخذتني في النهاية إلى البيت

أطلق بعض الناس فوانيسَ صينية في السماء

وأصبحنا مجرد صديقين.

أحياناً تتصل بي من أمكنة بعيدة،

دائماً تقصد الجنة

شواطئ بيضاء وشلالات

كلها جميلة بالنسبة لي

نعم، أحياناً أفتقدك أيضاً.

***

 

بانتوم*

الليالي في حجرتك الزرقاء الباهتة شائكة،

لا سلام فيها.

أدور وأدور وأدور

محاولة العثور على عينيك.

ما من سلام

عندما أمسك يدك

محاولِةً إيجاد عينيك،

تسحبهما مني.

 

عندما أمسك يدك الناعمة الدافئة.

تسحبها مني

وأشعر بأنني مرفوضة.

 

ناعمة ودافئة هي

بينما نجلس في المطبخ

وأنا أشعر أنني مرفوضة،

لأنني لا أعرف اللغة.

 

بينما نجلس في المطبخ

كل ماضينا يرقد بيننا،

لأنني لا أعرف اللغة،

أصبحت مقيدة بالصمت.

وأدركت أن هناك الكثير الذي لا أعرفه عنك،

أدور وأدور وأدور،

ولكن لا أحظى بالصورة.

الليالي في حجرتك الزرقاء الباهتة شائكة.

_____________________________

* نوع من أنواع الشعر كان يستخدم في الأغاني الشعبية الماليزية وقد انتقل إلى الأدب الإنجليزي الحديث، تتكرر فيه بعض العبارات بشكل منتظم ما يحاكي الرقص.

*****

خاص بأوكسجين

أنيتي كرسماك ,رائد أنيس الجشي

روائية وشاعرة من استونيا. تدرس الرقص والكتابة الإبداعية في أندونيسيا. رائد أنيس الجشي شاعر ومترجم من السعودية.

معلومات الصورة
الصورة من أعمال الفنانة السورية هبة العقاد