ثلاث حقائق | آية نبيه

العدد 232 | 30 تشرين2 -0001

لا يسمع صوت ارتطام جسدك بالأرض سواك

هذه حقيقة

ثَبتُت بالتجربة   

 

بحيرة

تسلقت جبلاً لأنظر إليها

بدت أقرب إلى ترعة

مياه خضراء لزجة

تهدد علاقتي بالطبيعة

 

لست من هواة التسلق

لكن الصحبة الحلوة أغرتني

صحبة تلهث للحاق بالدليل

بينما أمشي علي مهل

لأكتشف أن تغيير إيقاعي مستحيل

حتى إن كان بدافع النجاة

 

أصعد في خط مستقيم

وعند مفترق الطرق أتبع حدسي

فأصل بعد الجميع

ما عدا الدليل

كان وراءنا طوال الوقت

يبحث عن الطريق وعنا

 

الحقيقة الثانية

الدليل مثلنا تائه يتبع حدسه


 

رغم العلاقة المهددة

كنت على الأقل أعرف مكاني

من هذا المشهد الهائل


 

- كنت حصاة

تسقط من حافة

لم يلق بها أحد

لم يمسها أحد

لكن سنوات من عوامل التعرية

أكلت ما حولها

وبدلا من أن تلتهمها

دفعت بها إلى بحيرة

يرونها فاتنة

وأراها ترعة

أصحابي دوائر يرسمها السقوط

ما إن تتكون حتى تختفي -

 

كما جئنا نعود

حتى فقد كل منا الآخر

نكرره

 

في القفزة الأخيرة أتعثر

وأسمع صوت الارتطام مدويًا

فأقرأ من الذاكرة لافتة تجاوزتها للتو

"انتبه، منحدر شديد الخطورة"


 

قالوا العودة أسهل

الحقيقة الثالثة عكس ذلك.

*****

خاص بأوكسجين

 

شاعرة ومترجمة من مصر. من اصداراتها مجموعة شعرية بعنوان "تمارين لتطوير مهارات الأرق"، وترجمة لمجموعة قصصية للكاتبة ليديا ديفيس بعنوان "تنويعات الانزعاج"....

معلومات الصورة
الصورة من رسوم الفنان الإيطالي Enzo Cucchi